الجمعة، 25 مايو، 2012

عوامل توزيع السكان


- المقومات الرئيسية لقيام الدولة : السكان - السلطة - الحكومة .
-
السكان في الدولة ليسوا في سن واحد وهم من الذكور / والإناث .
أهمية دراسة السكان:
-
معرفة عدد السكان الإجمالي .
-
معرفة عدد القوى العاملة والمنتجة في المجتمع.
-
وضع خطط مستقبلية لتأمين فرص العمل للسكان وتوفير خدمات التعليم والصحة والإسكان .
-
معرفة معدل النمو السكاني .
مصادر دراسة السكان:
*
التعداد الرسمي . * الإحصاءات الحيوية. * سجلات الهجرة .
1)
التعداد الرسمي :
-
يعد المصدر الرئيسي لمعرفة عدد السكان وتوزيعهم الجغرافي .
-
تم إجراء احدث تعداد رسمي في دولة الإمارات في عام 2005 .
-
من البيانات الرئيسية في استمارة التعداد :
(
المهنة الرئيسية – الحالة التعليمية – الاسم واللقب – تاريخ الميلاد – النشاط الاقتصادي )
-
تجرى دولة الإمارات تعداد السكان كل (10) سنوات .
*
شروط التعداد:
-
تشمل جميع أنحاء الدول وجميع الأفراد داخلها .
-
تجرى على فترات منتظمة كل (5) سنوات أو (10) سنوات .
-
يتم في يوم محدد .
-
تسجل خصائص الفرد منفصلا ويكون العد فردياً .
*
تجري ( وزارة التخطيط ) تعداد السكان في دولة الإمارات .
2)
الإحصاءات الحيوية:
-
تشمل تسجيل حالات ( المواليد – الوفيات – الزواج – الطلاق ) لسكان الدولة .
3)
سجلات الهجرة :
*
أسباب دقة البيانات :
-
التعاون بين المواطنين وموظفي التعداد . - التعاون بين المواطنين وموظفي التعداد .
-
وجود الأوراق الثبوتية .
توزيع السكان:
-
لا يتوزع السكان على سطح الارض بشكل متساوي .
-
المقاييس التي تستخدم لتحديد العلاقة العددية بين السكان ومساحة الارض التي يعيشون عليها : الكثافة السكانية العامة ( الكثافة الحسابية ).
-
كيفية حساب الكثافة السكانية العامة .
-
الكثافة السكانية الإنتاجية = جملة عدد السكان في دولة ما
المساحـة الكلية لهذه الدولة
مثال: -كثافة السكان العامة في دولة الإمارات عام 1995 = 2400000 =29 نسمة في كم2
83600
الكثافة الإنتاجية للسكان = مجموع عدد السكان في منطقة
مساحــة الارض المستغلـة


مثال: -كم تبلغ الكثافة الإنتاجية للسكان في دولة الإمارات , مساحة الارض المستغلة فيها تساوي 12500 كم 2
الكثافة الإنتاجية للسكان = 2400000 =1922 نسمة في كم2
12500
الكثافة الإنتاجية للسكان = مجموع عدد السكان في منطقة
مساحــة الارض المستغلـة
توزيع السكان في القارات:
*
بلغ عدد سكان العالم عام 1994 م حوالي 5700000000 نسمة .
*
أكثر القارات سكاناً في العالم ( آسيا ) .
*
أقل القارات سكاناً في العالم ( استراليا ) .
*
سكان قارات العالم القديم أكثر من سكان قارات العالم الجديد .
*
يتركز السكان في نصف الكرة الشمالي .
*
يتركز معظم السكان في العالم بين دائرتي عرض ( 20 – 60 ) شمالاً
العوامل المؤثرة في توزيع السكان :
*
يتركز السكان في غرب وجنوب قارة أوروبا .
*
تنخفض الكثافة السكانية في شمال قارة أوروبا.
علل:
*
ازدحام معظم جهات غرب أوروبا بالسكان .
خصوبة التربة .
-
اعتدال المناخ . – سهولة المواصلات .
*
انخفاض الكثافة السكانية في شمال قارة أوروبا .
-
البرودة الشديدة . – تجمد المياه .
-
صعوبة المواصلات . – فقر التربة .
*
قلة السكان في الجهات الغربية من قارة أمريكا الجنوبية .
-
وجود الجبال الوعرة ( جبال الانديز) . – صعوبة المواصلات .
*
ازدحام بعض الجهات على الساحل الغربي في الولايات الأمريكية . ( لوفرة المياه )
*
قلة السكان في أقصى شمال آسيا . ( للبرودة الشديدة )
*
ازدحام السكان في المناطق دالات أنهار مصر والصين والهند .
-
توافر التربة الخصبة . – توافر المياه .
العوامل التي تؤدي إلى جذب السكان العوامل التي تؤدي إلى طرد السكان
*
توافر موارد المياه * التضاريس
*
كمية الأمطار * التربــة * الحرفة * المواصلات
*
الحروب والمشكلات السياسية
العوامل الطبيعية المؤثرة في توزيع السكان :
*
درجة الحرارة :
-
يفضل الإنسان العيش والاستقرار في المناطق المعتدلة الحرارة .
-
يقل السكان في المناطق الباردة والحارة جداً ( حيث تؤثر البرودة الشديدة في الإنسان وتجعله عرضه لإمراض الجهاز التنفسي , ويؤدى ارتفاع الحرارة الشديد إلى انتشار الأمراض والبكتيريا وانتشار الذباب.
*
كمية الأمطار :
-
تؤثر كمية الأمطار في توزيع السكان علي سطح الارض .
-
من الجهات الغزير الأمطار في الهند : المناطق الشمالية الشرقية / المناطق الغربية .
من الجهات القلية الأمطار في الهند : المناطق الشمالية الغربية / بعض أجزاء ووسط الهند .
-
صحراء ثار – تقع شمال غرب الهند .
-
أسباب قلة السكان في صحراء ثار : * ندرة الأمطار * ارتفاع درجة الحرارة .
-
تؤثر كمية الأمطار في توزيع السكان علي سطح الارض .
علل:
*
قلة السكان كلما ابتعدنا عن السواحل الشرقية والجنوبية للبحر المتوسط .
-
ارتفاع درجة الحرارة . – قلة الأمطار .
*
قلة السكان صحراء شبة الجزيرة العربية .
-
ارتفاع درجة الحرارة . – قلة الأمطار .
*
التضاريس :
-
الإنسان يفضل الاستقرار في المناطق السهلية بسبب سهولة الانتقال والتربة الخصبة ووفرة المياه .
-
ليس كل المناطق السهلية صالحة للاستقرار بسبب وجود المستنقعات .
-
من السهول الطاردة للسكان ( سهل الأمازون ) .
علل:
*
لا يميل الإنسان إلى السكن فوق المرتفعات .
-
صعوبة المواصلات . - قلة الأراضي الزراعية . – إعاقة النشاط البشري .
يؤثر الارتفاع على الإنسان فيصاب بدوار الجبال وضيق التنفس والصداع .
*
يؤدي الاختلاف في التضاريس إلى اختلاف في توزيع السكان .
*
التربة :
-
تؤثر التربة في توزيع السكان حسب خصوبتها أو عدم خصوبتها .
*
من أنواع التربة الجاذبة للسكان :
-
تربة السهول الرسوبية الغرينية . - التربة البركانية ( جاوه , اليابان ) .
*
من أنواع التربة الطاردة للسكان :
-
التربة الرملية الصحراوية . - التربة في المناطق الجليدية ومناطق التندرا .
*
العوامل البشرية المؤثرة في توزيع السكان :
1)
النشاط الاقتصادي السائد ونوع الحرفه :
*
من الحرف الرئيسية المؤثرة في توزيع السكان :
الزراعة :
-
من الحرف الرئيسية في العام التي تؤثر على توزيع السكان .
-
استغلال الأراضي الصالحة للزراعة يؤدى إلى زيادة كثافة السكان وخاصة الأحواض النهرية الكبري .
-
العوامل التي ساعدت على قيام الزراعة في الأحواض النهرية الكبري :
*
وفرة المياه * التربة الخصبة
-
من مناطق الأحواض النهرية الكبري في قارتي آسيا وأفريقيا الجاذبة للسكان :
*
نهر النيل في قارة أفريقيا * نهر دجلة والفرات في قارة آسيا
الصناعة :
-
المناطق الصناعية مناطق تركز سكاني .
-
يتطابق توزيع السكان في دول الوطن العربي مع توزيع المناطق الصناعية .
-
العوامل التي ساعدت على قيام الزراعة في الأحواض النهرية الكبري :
*
وفرة المياه * التربة الخصبة
س 1- هل تتوقع تطابق بين مناطق تركز الصناعة في ألمانيا ومناطق تركز السكان ؟
*
نعم , لان المدن الصناعية تتوافر فيها فرص العمل وذالك يؤدي إلي جذب السكان .
س 2- هل تؤدي حرف الرعي والصيد البحري إلى جذب السكان ؟
*
لا , لان الدخل قليل وغير ثابت .
النقل والمواصلات :
-
يعد النقل من العوامل الأساسية المؤثرة في توزيع السكان .
من أنواع النقل :-
*
النقل البري * النقل البحري * النقل الجوي
-
أن توافر وسائل النقل يسهل حركة السكان وجذبهم ثم أقامة المراكز العمرانية والمدن
الحروب والمشكلات السياسية :
-
تؤثر الحروب في توزيع السكان حيث يهاجر بعض السكان من المناطق التي تكثر فيها الحروب .
*
من المناطق التي شهدت إعادة لتوزيع السكان في قارة أوروبا عام 1995 بسب الحروب الأهلية : ( البوسنة والهرسك).
*
من الدول العربية التي هاجر السكان من بعض مناطقها عام 1996 بسب الاحتلال الإسرائيلي : ( جنوب لبنان ).
نمو السكــــــــــــــــان
-
يتزايد سكان العالم باستمرار .
-
عدد سكان العالم عام 1900 – (1650 ) مليون نسمة .
عدد سكان العالم عام 1950 – (3550 ) مليون نسمة .
عدد سكان العالم عام 1999 – (6100 ) مليون نسمة .
-
يسمي التزايد السكاني ( النمو السكاني) .
أسباب النمو السكاني:
1)
الزيادة الطبيعية : هي الفرق بين المواليد والوفيات في كل ألف نسمة من السكان .
-
معدل الزيادة الطبيعية للسكان غير مساوي بين قارات العالم .
-
من القارات التي يرتفع فيها معدل الزيادة الطبيعية للسكان : * أسيا * أفريقيا * أمريكا الشمالية
-
أسباب ارتفاع معدلات الزيادة الطبيعية :
*
ارتفاع مستوى المعيشة * تحسن الوضع الصحي * انخفاض عدد الوفيات وخاصة الأطفال
-
يسبب ارتفاع معدل الزيادة الطبيعية للسكان إلي مشكلات اقتصادية واجتماعية .
تقسم دول العام حسب معدل الزيادة الطبيعية السنوية إلي:
دول تقل فيها الزيادة الطبيعية
عن ( 1%) دول معدل الزيادة
الطبيعية بين (1-2 %) دول يزيد معدل الزيادة
الطبيعية أكثر من (2%)
الولايات المتحدة فرنسا
السويد- اليابان - استراليا اندونيسيا- البرازيل- مصر الدول العربية ومنها دولة الإمارات
معظم دول أفريقيا - دول أمريكا اللاتينية
2)
الزيادة غير الطبيعية : هي الزيادة الناتجة عن هجرة السكان من دولة إلى أخرى .
-
الفرق بين المهاجرين المغادرين والوافدين يسمي ( صافي الهجرة ) .
-
معدل النمو السكاني = معدل الزيادة الطبيعية + معدل صافي الهجرة.
الهجرة : هي انتقال الأفراد من مكان إلى آخر أو من دولة إلى أخرى للعمل أو الاستقرار .
أنوع الهجرة : 1) هجرة داخلية ( المحلية ) 2) هجرة خارجي ( الدولية
1)
هجرة داخلية ( المحلية ) : هي انتقال الأفراد من منطقة إلى أخرى داخل الدولة الواحدة .

الأسباب الرئيسية للهجرة الداخلية :
*
قلة فرص العمل في المناطق الطاردة للسكان ( خاصة مناطق الأرياف في الوطن العربي ) . * نقص الخدمات العامة مثل ( المؤسسات التعليمية – المرافق الصحية ).
*
تركز المؤسسات الحكومية في المدن الكبرى.
2)
هجرة خارجي ( الدولية ): هي انتقال الأفراد من دولة إلى أخرى.
العوامل التي تدفع السكان للانتقال من دولة إلى أخرى:
1)
الدوافع الاقتصادية :
*
انتشار البطالة في الدول الطاردة وقلة الموارد الاقتصادية .
*
توافر فرص العمل في الدول المستقبلة.
2)
الدوافع السياسيـة :
*
هجرة الشعب الفلسطيني الإجبارية من فلسطين .
*
هجرة شعب البوسنة والهرسك.
النتائج المترتبة على الهجرة :
*
تغير حجم السكان (تؤدي الهجرة إلى زيادة عدد السكان في الدول المستقبله ونقص عدد السكان في الدول المرسله). * زيادة عدد سكان المدن ( الحضر ).
*
زيادة فئة الشباب في سكان الدول المستقبله ( معظم المهاجرين من الشباب ).
*
اتصال الشعوب ( بإتاحة الفرصة أمام الأفراد والاطلاع على الثقافات والعادات والتقاليد ).
*
الحد من أزمة البطالة في الدول المرسله وانتقال رؤؤس الأموال إليها مما يؤدي إلي تحسن مستوى المعيشة وارتفاع دخل الفرد .
التركيب النوعي للسكان :
*
يسمي توزيع السكان بين الذكور والإناث (التركيب النوعي للسكان).
*
يسمي اختلاف السكان في الأعمـــار (التركيب العمري للسكان).
التركيب النوعي للسكان :
العوامل التي تؤثر في نسبة النوع :
1)
الهجرة : * تقلل الهجرة من نسبة نوع الذكور في الدول المرسله وتزيد في الدول المستقبله .
علل: * بلغت نسبة الذكور حوالي 66 % في تعداد سكان الإمارات عام 1995 .
-
طلب العلم . – تزايد فرص العمل .
2)
الحروب : * تقلل الحروب عدد الذكور لان غالبية الجيوش والمقاتلين من الذكور .
التركيب العمري للسكان :
*
توزيع السكان أعمارهم على الفئات التالية :
1)
صغار السن ( صفر – 14 سنة )
2)
متوسط السن ( 15 – 64 سنة )
3)
كبـار السن ( أكبر من 65 سنة )
*
يمكن توضيح توزيع السكان حسب النوع والعمر في شكل بياني يسمي (الهرم السكاني) .
*
يمثل المحور الرأسي في الهرم السكاني (المجموعات العمرية ).
علل: * ارتفاع نسبة كبار السن في الدول المتقدمة. ( بسبب ارتفاع المستوى المعيشي).
علل: * انخفاض نسبة الإناث عن الذكور في مجتمع الإمارات . ( بسبب هجرة الشباب ) .
*
تمثل فئة الذكور على ( يسار الهرم السكاني ) .
*
الهرم السكاني ذو القاعدة العريضة يدل على أن المجتمع ( شاب – فتي ) ومعدل النمو السكاني فيه كبير .

‏ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق